جهز مدير الدراسات العليا خريجي كلية التربية الإسلامية وشجعهم على المساهمة في بناء الحضارة الإندونيسية والعالمية.

قام مدير الدراسات العليا بجامعة مالانج الإسلامية الأستاذ الدكتور محمد مسعود سعيد بتجهيز 32 خريجين من كلية التربية الإسلامية وشجعهم على المساهمة في رؤية الذهب الإندونيسية 2045 وبناء الحضارة العالمية أثناء حفل تخرج كلية التربية الإسلامية الدفعة السابعة وستين.

عقد هذ الحفل في مكتب كلية الدراسات الإسلامية في الطبقة الثانية من مبنى ب بجامعة مالانج الإسلامية يوم الخميس 12 مايو 2022.

استمع الخريجون واهتموا بإلقاء المعلومات من قبل المدير اهتماما جيدا، وتم إجراء هذه الجلسة بمرح ومبهج.

ألقى الأستاذ الدكتور محمد مسعود سعيد محاضرة متميزة بأسلوبه الفريد أمام الخريجين مؤكدا مهامهم المستقبلية وشعار الجامعة أن جامعة مالانج الإسلامية أسست من جمعية نهضة العلماء لبناء الحضارة الإندونيسية والعالمية.

استند هذا الشعار على القيم الأساسية لأهل السنة والجماعة من مبادئ التسامح والتوسط والتوازن والتعاون والاعتدال التي تحتاجها إندونيسيا استجابة لمواجهة تحديات الحضارة العالمية في المستقبل.

وبين الأستاذ مسعود أن الخريجين من كلية التربية الإسلامية بجامعة مالانج الإسلامية يجب أن يساهموا قدر المستطاع في بناء المجتمع من خلال تعزيز المعرفة وتحسين الأخلاق والحركات لتكوين الحضارة العالمية السلمية المنظمة المزدهرة المتعددة الثقفات.

وحضر هذا الحفل عمداء كلية الدراسات الإسلامية، منهم: الدكتور أنوار سعد الله، الدكتور محمد حنيف، والدكتور راسخين منصور، وحضر فيه أيضًا رئيس برامج الماجستيرفي التربية الإسلامية والأحوال الشخصية، منهم: الدكتور عفيف الله، والدكتور نور حسن، والدكتور مسلم، والدكتور سوليستيونو، والدكتورة فيتا مصطفى، والدكتور موتيارا ساري مع المحاضرين والموظفين كلجنة تنظيمية.

واختتم البرنامج بتنفيذ الإرشادات حول أهمية دراسة التتبع لتقييم النتائج التعليمية من جامعة مالانج الإسلامية. من خلال هذه الدراسة سيساهم الخريجون في تنمية المؤسسة وتطويرها.

This site is registered on wpml.org as a development site.